15 عامًا من أورتل موبايل - لدينا ما نحتفلُ به

تحتفي أورتل موبايل ألمانيا بذكرى تأسيسها. دشَّن مُقدِّم خدمات الاتصال الألمانيّ الرائد خدماته للأشخاص ذوي الأصول المهاجرة قبل 15 عامًا، أي في سبتمبر/أيلول من العام 2006. وعملاءُ أورتل كذلك هم من سيستفيدون من اليوبيل النحاسيّ.

 ما يبدو اليوم من البديهيات، كان في حدود العام 2000 ما يزالُ حلمًا بعيد المنال: مكالماتٌ هاتفيةٌ بالجوال رخيصةُ التكلفة إلى دولٍ أخرى. عني ذلك لكثيرٍ من الأشخاص ذوي الأصول المهاجرة تواصلاً أقل مع أوطانهم أو تكلفةً عالية من أجل ذلك. المشكلة ذاتُها واجهت جلال عروج كذلك. كان التركيُّ مهاجرًا في هولندا، ويريدُ مهاتفة أصدقاءه وعائلته في تركيا بالجوال نظير القليل من النقود. لم يكن أمامه بسبب قلة الخيارات المتاحة إلا مخرجٌ واحد: لقد أسَّس شركةً أخذت على عاتقها تلك المهمة. ومن هنا وُلدت أورتل موبايل.

فكرةٌ جيدة تفرضُ نفسها وتربطُ بين البشر

قدَّم عروج في البداية تعريفاتٍ مُسبقة الدفع بأسعارٍ مناسبة للمكالمات الهاتفية الدولية في هولندا، وما لبثت أن توفَّرت كذلك في بلجيكا. وقبيل 15 عامًا شق خطواته نحو ألمانيا حاملاً فكرته التجارية. ومنذُ ذلك الحين تُقدِّم أورتل موبايل لكل العملاء في هذا البلد خيارًا مناسب السعر، كلما أرادوا الاتصال بدولةٍ أخرى من خلال هاتفهم الجوال. وبفضل مبدأ الدفع المسبق يتحكَّم العملاءُ في تكاليف مكالماتهم ويستطيعون التجاوب بمرونة مع احتياجاتهم المستجدة.

 شرعت أورتل موبايل في توسعة خيارات التعريفات باستمرار على مر السنوات. وشملت حزمًا من العروض توفِّر اتصالاً هاتفيًا بالساعات إلى دولةٍ أخرى مقابل سعرٍ ثابت. ومنذ فترةٍ طويلة تندرج كذلك باقاتُ الإنترنت الثابتة ذات أحجام البيانات السخية ضمن خيارات تعريفات أورتل موبايل. وباتت مكالماتُ الفيديو الهاتفية مع الأصدقاء والأقارب في الخارج بأسعارٍ مناسبة لقطاعٍ عريضٍ من الفئات المستهدفة بفضل باقات الإنترنت الثابتة. ويستطيعُ عملاءُ أورتل موبايل منذ العام 2018 الولوجَ إلى الإنترنت من منازلهم باستخدام جهاز الراوتر المدفوع مسبقًا. إن تحدُّث أورتل موبايل بلغة عملاءها ومعرفتها باحتياجاتهم، ليؤكِّد حقيقة أن أشخاصًا من 18 موطنًا يعملون اليوم لصالح الشركة.

أحجامٌ إضافية غزيرة من البيانات بمناسبة اليوبيل

لقد تطوَّرت أورتل موبايل في السنوات الخمسة عشر السابقة لتصبح مُقدِّم خدمات الاتصال الألمانيّ الرائد للأشخاص ذوي الأصول المهاجرة. وحقٌ لها أن تحتفل بذلك. تُهدي أورتل موبايل عملاءها في خياراتٍ مختارة من التعريفات أحجامًا إضافية غزيرة من البيانات احتفاءً باليوبيل النحاسيّ. من اشترى تعريفةً ما أو سيشتري قريبًا، يمكنه الاستمتاع بحجمٍ إضافيٍّ من البيانات يصل حتى 15 جيجا بايت عبر تطبيق أورتل موبايل (Ortel Mobile App). رابط الحصول على المكافأة الآن يعني ذلك المزيد من الإمكانيات لمشاهدةٍ أطول لمقاطع الفيديو أو تصفُّح أكثر للإنترنت أو إجراء مكالماتٍ هاتفية مستفيضة إلى الخارج. يسري العرضُ حتى الخامس عشر من ديسمبر/كانون الأول.

Image

حزمة بداية لأفضل أفكار المُؤسسين

لأن أورتل موبايل تستندُ بالأساس إلى فكرةٍ تجارية لواحدٍ من الوافدين، تحتضن أورتل موبايل في ذكرى تأسيسها الخامسة عشر كذلك مُؤسِّسًا من ذوي الأصول المهاجرة. وهذا يعني: يتسنى لكل الأشخاص من ذوي الأصول المهاجرين والمُقيمين في ألمانيا بدءًا من 15 سبتمبر/أيلول عرض أفكارهم التجارية على صفحة أورتل موبايل الرئيسية على الإنترنت. رابط التقديم سيّان كانت الفكرة صالون تصفيف للشعر أو تطبيق للهواتف الذكية أو مقهى صغير، الكلُ مرحَّبٌ به لعرض مُخطَّطاته حتى 30 أكتوبر/تشرين الأول 2021. وتنتقي أورتل موبايل الفكرة المثلى من بين كل المشاركين. وتنتظرُ الفائزَ باقة بداية (Start-up) بقيمة 10,000 يورو. وتحتوي الباقة على قسيمةٍ من أجل تجهيزاتٍ جديدة بتكنولوجيا المعلومات وبرمجياتٍ مكتبية بجانب ورش عمل المُؤسِّسين من غرفة التجارة والصناعة في دوسلدورف. أساسٌ جيدٌ إذن من أجل انطلاقةٍ صحيحة.